كيف تشتري جهاز جوال مستعمل, أهم الملاحظات و الأسئلة قبل الشراء



نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيكما يعلم العديد من مستخدمي أجهزة الجوال أنه غالباً ما يكون من الأوفر شراء جهاز الجوال المستعمل, و بالأخص عندما تكون الميزانية المخصصة لدينا لا تغطي شراء نفس الجهاز جديداً و غير مستعمل, و لكن من المهم جداً أيضاً أن نعلم كيف نشتري هذا الجهاز المستعمل, و ماهي النقاط المهمة و الأسئلة الواجب طرحها قبل الشراء.
سنبدأ بترتيب مراحل شراء الجهاز المستعمل من البداية و سنشير إلى كل ما يجب فعله قبل الانتقال إلى الخطوة التالية:
تحديد السعر الذي نرغب بدفعه لشراء الجوال: أي أننا قبل التوجه إلى محل الجوالات للشراء يجب علينا أن نحدد سلفاً الحد الأعلى الذي يمكننا دفعه ثمناً للجهاز, مع مراعاة أن لا نخبر صاحب المحل بالمبلغ الذي خصصناه قبل أن نحدد الموديل الذي نريد شرائه, أو على الأقل أن نأخذ فكرة تقريبية عن أسعار الأجهزة التي تباع في ذلك المحل.
تحديد المتجر أو المتاجر التي سنقوم بالبحث فيها عن الجهاز الذي سنشتريه: ليس من المستحسن دائماً أن تقوم بالشراء من أي متجر تصادفه, بل الأفضل هو أن تقوم بالسؤال بين المعارف و الأصدقاء عن المتاجر التي يتعاملون معها, و فيما إذا كان يفضلون أحدها عن الآخر, و مدى جودة التعامل و المصداقية, و السبب هو أنك لن تشتري جهازاً جديداً, بل مستعملاً و من الضروري أن تعتمد على مصداقية المتجر في التعامل مع زبائنه.
تعرف على مستويات الأسعار التي يقدمها المتجر أولاً: حاول أن تتعرف على الأسعار العامة التي تتوفر ضمنها الأجهزة المستعملة في المتجر, أي أن تعلم ما هي الأجهزة التي تقع على سبيل المثال ضمن السعر 10000 ليرة سورية, أو التي تقع ضمن المجال من 15000 إلى 20000 الف ليرة سورية, طبعاً سيمكنك بعد ذلك تحديد الأجهزة التي يمكن أن تشتريها وفقاً للمبلغ الذي قمت بتخصيصه سلفاً.
قم بتحديد الجهاز الذي يناسبك أكثر: من ضمن مجموعة الأجهزة التي تتوفر ضمن السعر الذي يناسبك قم باختيار الموديل الذي تريد, أو الذي سبق و فكرت بشرائه, و لا تهدر وقتك ووقت صاحب المتجر بالسؤال عن الأجهزة التي لا يمكنك شرائها, هذا لن يفيد في شيء سوى في ضجر صاحب المتجر منك و محاولة التخلص منك بسرعة.
قم بالسؤال عن الجهاز الذي اخترته: تعرف على كل ما يتم توفيره مع هذا الجهاز الذي تنوي شرائه, هل يوجد معه أية إضافات مثل الشاحن, العلبة الخاصة به, سماعات للأذن و غير ذلك, و حاول بشكل مبدئي أن تفاوض على أي تخفيض ممكن في السعر و لكن بدون إلحاح مبالغ فيه.
في حال قررت البدء في عملية الشراء: اطلب الإذن بتفحص الجهاز قبل اتخاذ قرارك, و اطلب من صاحب المتجر أن يسمح لك بوضع بطاقة السيم الخاص بك في داخله للتجربة, أو أن يوفر لك هو بطاقة سيم خاصة بالمحل.
ماذا تفحص قبل الشراء: هذا هو الجزء الأهم الذي ينبغي أن تهتم به جداً و يشمل:
قم بدايةً بتفحص الهيكل الخارجي للجهاز, و ابحث عن أي آثار لاصطدام الجهاز بشيء خارجي, كآثار السقوط على الأرض و بخاصة في زوايا الجهاز الخارجية, هذا الأمر أهم من آثار الجروح التي قد تنتج عن استعمال الجهاز لمدة طويلة أو غير ذلك, فإن تأثير سقوط الجهاز أهم من تأثير الجروح الظاهرة عليه, و بالطبع يفضّل عدم وجود جروح خارجية عليه.
قم بسؤال صاحب المتجر فيما إذا كان الجهاز قد سبق و تم إصلاحه لأي سبب من الأسباب, بعض الأسباب قد لا يؤثر على عمل الجهاز مثل تغيير سماعة الجهاز الداخلية, أو الشاشة أو مأخذ الشحن و غير ذلك من الأشياء التي لا تتعلق بشكل جوهري بعمل وظائف الجهاز الأساسية, مثل إصلاح قسم الشبكة أو الشحن أو غير ذلك, في حال تم إصلاح الجهاز مسبقاً استفسر عن إمكانية ضمان الجهاز من قبل المتجر بما يخص القسم المصلّح تحديداً.
قم بتجربة كل وظائف الجهاز بدون استثناء, و بالأخص الاتصال, الشحن, الواي فاي, البلوتوث, الكاميرا و حفظ الصور و الفيديو, الأزرار جميعها بدون استثناء, و تأكد من الرقم التعريفي الخاص بالجهاز (استخدم الكود التالي *#06#) و تأكد من مطابقته للرقم الموجود تحت بطارية الجهاز, و كل ما يخص ميزات الجهاز الذي تريد شرائه.
في حال لم تجد أي مشكلة مهمة في الجهاز يمكنك الآن السؤال عن العلبة الخاصة بالجهاز إن وجدت, و تأكد من مطابقة الرقم التعريفي للجهاز و العلبة (IMEI), تأكد من أي إضافات أخرى تتوفر مع هذا الجهاز و التي سبق و ذكرها لك صاحب المتجر, تأكد مرة أخرى إن كان المتجر يقدم أي ضمان لجودة الجهاز و بالأخص فيما يتعلق بوظائف الاتصال و الشحن, مع إمكانية مراجعة المحل لأي مشكلة قد تظهر خلال 24 أو 48 ساعة بعد الشراء.
بعد إتمام عملية الشراء قم فور وصولك إلى المنزل بشحن الجوال حتى يتم الشحن بنسبة 100%, و اترك بطاقة السيم بداخل الجهاز لمدة 24 ساعة و لا تقم باستخدام الجهاز للعب و ما شابه, و بعد انقضاء الـ 24 ساعة تفحص مستوى البطارية, و تأكد أنه لم تفرغ بنسبة كبيرة و إلا كان الجهاز يعاني من مشكلة تفريغ أو أن بطارية الجهاز غير جيدة و قد يكون عمرها الإفتراضي منتهي, في حال كان لديك 24 ساعة إضافية كضمان من صاحب المتجر قم بشحن الجهاز مرة أخرى إلى نسبة 100%, و هذه المرة قم باستخدام كل ميزات الجهاز للاتصال و اللعب و كل ما فيه من ميزات و راقب استهلاك البطارية مرة أخرى لملاحظة أي تفريغ غير طبيعي لشحن الجهاز, فمثلاً قد تفرغ البطارية تماماً بعد استعمال الجهاز لمدة نصف ساعة و هذا غير طبيعي.
ملاحظة: قد يقول البعض أننا لم نذكر موضوع التأكد من كون الجهاز مفكوك قبلاً أم لا, أخي الكريم ليس من الصعب استبدال براغي الجهاز بأخرى جديدة, و لهذا السبب بالتحديد ذكرنا في البداية أن تقوم بالشراء من متجر موثوق.
نرجو المعذرة إن كان هناك أي ملاحظة لم يتم ذكرها في هذا الدليل, فالكمال لله وحده.
منقول