السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

-•✵ #حديث_اليوم ✵•-

لقد كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يُصَلِّي الفَجرَ، فيَشهَدُ معَه نِساءٌ مِنَ المُؤمِناتِ، مُتَلَفِّعَاتٍ في مُروطِهِنَّ، ثم يَرجِعنَ إلى بُيوتِهِنَّ، ما يَعرِفُهُنَّ أحَدٌ .

الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 372 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]

https://safeshare.tv/x/ss597cbd4d14804
—•✵-•-✵•—

#شرح_الحديث : ����

الْمُروطُ جمْعُ مِرطٍ، وهو الثَّوبُ مِنَ الصُّوفِ أو غيرِه، وهو يُشبِهُ الْمِلحفَةَ، وكان نِساءُ الصِّحابةِ رضِي اللهُ عنهنَّ بعد فرْضِ الحِجابِ يَلتزمْنَ به ولا يُبدِينَ مِن زينتِهنَّ إلَّا ما أمَرَ اللهُ به، فكُنَّ- كما في هذا الحَديثِ- يَخْرُجنَ لِصلاةِ الفَجرِ مع النَّبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فَيشهدْنَ الصَّلاةَ معه، ثُمَّ يَنصرفْنَ إلى بُيوتِهنَّ مُتلفِّعاتٍ بِمروطِهنَّ، أي: مُغطِّياتٍ رؤوسَهنَّ وأجسادَهن بِالملاحفِ، فلا يُعرفْنَ مِن سِترِهنَّ، وهو ما أمَرَ اللهُ تعالى به المرأةَ مِنَ الحجابِ.

-•✵ من دل على خير
فله مثل أجر فاعله ✵•-