النتائج 1 إلى 2 من 2
Like Tree1Likes
  • 1 Post By القعقاع2

الموضوع: إهداء للرفقة الصالحة

  1. #1
    عضو متألق
    رقم العضوية : 59659
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    المشاركات: 12,662
    التقييم: 10
    الجنـس : Man

    افتراضي إهداء للرفقة الصالحة

    💧 إهداء للرفقة الصالحة 💧
    ═════💠💠═════
    🔺 قال الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه:
    "ما أعطي العبد بعد الإسلام نعمة.. خيراً من أخ صالح،، فإذا وجد أحدكم وداً من أخيه فليتمسك به".
    ═════💠💠═════
    🔺 وقال الشافعي:
    "إذا كان لك صديق يعينك على الطاعة فشد يديك به؛ فإن اتخاذ الصديق صعب ومفارقته سهلة"..
    ═════💠💠═════
    🔺وقال الحسن البصري:
    إخواننا أحب إلينا من أهلنا وأولادنا، لأن أهلنا يذكروننا بالدنيا وإخواننا يذكروننا بالآخرة، ومن صفاتهم: الإيثار.
    ═════💠💠═════
    🔺وقال لقمان الحكيم لابنه:
    يابني؛ ليكن أول شيء تكسبه بعد الإيمان بالله أخا "صادقا"
    فإنما مثله كمثل: "شجرة"، إن جلست في ظلها أظلتك وإن أخذت منها أطعمتك وإن لم تنفعك لم تضرك..
    ═════💠💠═════
    🔺ﻣﺮﺽ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ رحمه الله ﺫﺍﺕ ﻳﻮﻡ ﻭﻻ‌ﺯﻡ ﺍﻟﻔﺮﺍﺵ، ﻓﺰﺍﺭﻩ ﺻﺪﻳﻘﻪ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ رحمه الله، ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺃى ﻋﻠﻴﻪ ﻋﻼ‌ﻣﺎﺕ ﺍﻟﻤﺮﺽ ﺍﻟﺸﺪﻳﺪ أﺻﺎﺑﻪ ﺍﻟﺤﺰﻥ... ﻓﻤﺮﺽ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﺃﻳﻀﺎ.. ﻓﻠﻤﺎ ﻋﻠﻢ ﺍﻹ‌ﻣﺎﻡ ﺃﺣﻤﺪ ﺑﺬﻟﻚ.. ﺗﻤﺎﺳﻚ ﻧﻔﺴﻪ ﻭﺫﻫﺐ ﻟﺮﺅﻳﺔ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻓﻲ ﺑﻴﺘﻪ..
    - ﻓﻠﻤﺎ ﺭﺁﻩ ﺍﻟﺸﺎﻓﻌﻲ ﻗﺎﻝ:
    ﻣﺮﺽ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﻓﺰﺭﺗﻪ
    ﻓﻤﺮﺿﺖ ﻣﻦ ﺍﺳﻔﻲ ﻋﻠﻴﻪ
    ﺷُﻔﻲ ﺍﻟﺤﺒﻴﺐ ﻓﺰﺍﺭﻧﻲ
    ﻓﺸُﻔﻴﺖ ﻣﻦ ﻧﻈﺮﻱ إليه
    ═════💠💘💠═
    🔺اللهم.. ارزقنا الصحبة الصالحة..
    🔺قال تعالى: {وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زمرا} .
    - يقول الامام ابن القيم - رحمه الله - مفسراً هذه الآية : " يأبى الله أن يدخل الناس الجنة فرادى، فكل صحبة يدخلون الجنة سويا"..
    🔺أسأل الله العظيم بأسمائه الحسنى وصفاته العلى.. أن نكون صحبة يأخذ بعضنا بيد بعض وندخل الجنةَ..
    اللهم آمين..
    🔺المحبة في الله .. نعمة من الله.. والتواصل مع الأحبة أنس ومسرة.. هم للعين قرة..
    🔺فسلام على من دام في القلب ذكراهم .. وإن غابوا عن العين قلنا يارب احفظهم .

    📩

  2. #2
    عضو متألق
    رقم العضوية : 59659
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    المشاركات: 12,662
    التقييم: 10
    الجنـس : Man

    افتراضي

    أقـوال السلف الصالح
    قال الرسول عليه الصلاة والسلام :"لو خاف ابن آدم من النار كما يخاف من الفقر لنجا منهما ولو رغب فى الجنة كما يرغب فى الدنيا لفاز بهما"


    سئل الامام علي رضي الله عنه عن عدد أصدقائه فقال: "لا أدري لأن الدنيا مقبلة علي وكلهم أصدقائى وإنما أعرف ذلك إذا أدبرت فخير الأصدقاء من أقبل إذا أدبر الزمان عنك".

    قال المأمون :"الاخوان ثلاثة : أخ كالغذاء لا يستغنى عنه، وأخ كالدواء تحتاج إليه وقت اللزوم واخ كالداء لا تحتاج إليه أبدا.

    قال أبو الدرداء : "أضحكنى ثلاث وابكانى ثلاث :
    اضحكنى ملىء فيه لا يدرى أساخط ربه أم راض عنه.
    وأبكانى هول المطلع من امر الآخرة وانقطاع العمل ، وموقفى بين يدي الله ،
    لا أدري أيُأمر بي إلى جنة أم نار".

    قال لقمان لا بنه :"بأن الصديق الصالح مثل النخلة إن رقدت فى ظلها أظلتك، وإن احتطبت من حطبها نفعتك وإن أكلت من ثمرها وجدته طيبا".

    سئل عبدالرحمن بن عمر رضي الله عنهما، عن حق المسلم على المسلم فقال: أن لا يشبع ويترك أخاه جائعا، ولا يلبس ويترك أخاه عاريا، ولا يبخل عليه بالبيضاء والصفراء.

    قال الربيع بن خثيم لأصحابه: "أتدرون ما الداء والدواء والشفاء؟" قالوا"لا" قال: "الداء الذنوب، والدواء الاستغفار ، والشفاء أن تتوب ثم لا تعود".

    قيل للحسن البصري : "ما سر زهدك فى الدنيا؟ " قال" علمت بأن رزقي لن يأخذه غيري فاطمئن قلبى له، وعلمت بأن عملي لا يقوم به غيري فاشتغلت به وعلمت أن الله مُطلع عليَ فاستحييت أن أقابله على معصية، وعلمت أن الموت ينتظرنى فأعددت الزاد قبل اللقاء".


    قال أبو جعفر بن الحسين :"أدبنى أبي بثلاث خصال ونهانى عن ثلاث: فالذى ادبنى بها : من يصحب صاحب السوء لا يسلم، ومن يدخل مداخل السوء يتهم ، ومن لا يملك لسانه يندم " ثم قال:
    عود لسانك قول الخير تحظ به **إن اللسان لما عودت معتاد
    موكل يتقاضى ما صنفت له **فى الخير والشر فانظر كيف يرتاد

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •