النتائج 1 إلى 5 من 5
Like Tree2Likes
  • 1 Post By Wafa Ahmed
  • 1 Post By Wafa Ahmed

الموضوع: حينما تحملون مصاحفكم بأيديكم

  1. #1

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,288
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman
    الهوايه : التصوير وتعلم اللغات

    افتراضي حينما تحملون مصاحفكم بأيديكم

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    حين تحملون مصاحفكم بأيديكم ..

    وتفتحونها لترتلوا آياته ..
    انقلوا قلوبكم من دُنيا تكتظ بالكثير .. انقلوها من هذه الدنيا .. لدار آخرة تنتظرنا !
    وإذا فعلتم ذلك !
    ابدأوا حينها التلاوة ..
    إخوتي ..أخواتي
    اجعلوا قراءتكم للقرآن محدده بالزمن لا بالمقدار ..
    حتى لاتسابقوا وتسرعوا في التلاوة لتنتهوا بالمقدار دون أن تعي قلوبكم ما تقرأ !
    اجعلوها بالزمن ..
    وبتأمل دقيق وتدبر وقلب حاضر ..

    حتى لو لم نقرأ خلال ساعة سوى آية واحدة بتدبر لكان خيرا عظيما ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    قال ابن القيم رحمه الله:
    (قراءة آية بتفكر وتفهم خير من قراءة ختمة بغير تدبر وتفهم،

    وأنفع للقلب وأدعى إلى حصول الإيمان وحلاوة القرآن) ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    إخوتي ..أخواتي

    حين تحضرون قلوبكم وتنقلونها من الدنيا إلى الآخرة وتعيشون مع
    آيات الله وتبدأون بالتلاوة والتدبر والتفكر ..
    انتبهوا لكل ماتقرأون ..
    فـ حين تمرّون على ..
    أولئك هم المتقون
    أولئك هم الفائزون
    أولئك هم المفلحون
    أولئك هم المهتدون
    أو غيرها من صفات المؤمنين الصفات التي نتمنى لو كنا من أهلها ..

    اهل الفوز والفلاح والهداية والتقوى ..
    اقرأوا حينها أعمالهم التي جعلتهم ينالون هذه الصفات ..
    وفتشوا بقلوبكم عنها ..
    هل نحن من هؤلاء ؟!
    لنبحث كثيرا ولنحرص على ان نكن منهم ..
    وبالمقابل ..
    تأملوا الأوصاف المناقضة لهم ..
    أولئك هم الفاسقون ..
    أولئك هم الظالمون
    أولئك هم الخاسرون
    أولئك هم شر البرية
    وغيرها ..
    نحن نستبعد عن أنفسنا تماما أن نكن منهم .. لكن لننظر لأعمالهم ولنتأمل أنفسنا جيدا ..
    ولنحذر من كل عمل قد يجعلنا من هؤلاء الذين وصفهم الله في كتابه بهذ الوصف ..
    وفي كلا الأمرين ..
    لنسأل الله من فضله ولنستعيذ به من سخطه ..

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    إخوتي ..أخواتي

    حين تمرون على أسماء الله في نهايات الآيات ..
    تأملوها جيدا ..
    اقرأوا معاني اسماء الله .. واربطوها بالايات وبسياقها ..

    واقتران بعض الاسماء ببعضها دون الاخرى ..
    تأملوها بعمق ..
    فإن أشرف علم وأعظم علم في كتاب الله هو العلم عن الله في اسماءه وصفاته

    ..سبحانه وتعالى ..
    واسألوا الله أن يفتح عليكم في ذلك .. اسألوه عونا وبقلب صادق ..

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    إخوتي ..أخواتي
    تأملوا الأمثال التي ذكرها سبحانه في كتابه .. كثيرة هي ..
    ضربها لنا سبحانه لحكمة ولنتأملها ونعقلها .. تأملوها ..
    مروا عليها جميعا اعرفوا مواضعها وافهموا وجه الشبه ولمَ ضرب الله سبحانه هذا المثل ..!
    عميقة هي فتأملوها جيدا ..
    واسألوا الله من فضله ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    {وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ }
    إخوتي ..أخواتي

    تأملوا القصص في كتاب الله ..
    فكم قصّ سبحانه من قصص الأولين والآخرين .. أشخاصا وأقواما ..
    أنبياء ورسل وأمم غابرة ..
    قصّها لنعتبر .. لنتأمل حالهم لنتأمل مافعلوه وما استحقوا به ما أصابهم

    .. إن خيرا وإن غير ذلك ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    {لقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِأُوْلِي الأَلْبَابِ}
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وأخيرا إخوتي ..أخواتي
    لن يوفق الله لتدبر كتابه إلا من كتب له التوفيق .. فاسألوه التوفيق !
    واحمدوا الله أن بلغكم رمضان ويسر لكم قراءة القرآن وعلمكم بفضله مالم تكونوا تعلمون ..
    فاعبدوه واشكروا له ..
    اشكروه على نعمته ..
    وخذوا الكتاب بقوة !
    اجعلوا رمضان مختلف مع القرآن !
    ليكن همكم فهمه وتدبر آياته والعيش معه روحا وقلبا ..
    وليس تلاوة حرفه دون فهم ..
    ضعوا لأنفسكم في رمضان ختمة للتدبر .. اقرأوا فيها بتأمل عميييق .. افهموا ما صعب عليكم ..
    واعملوا به يرزقكم الله بفضله فهم مالم تفهموا ..
    قال الحسن البصري رحمه الله:
    (نزل القرآن ليتدبر ويعمل به فاتخذوا تلاوته عملاً)
    وفقنا الله وإياكم لفهم كتابه والعمل به وجعله الله لنا ولكم ضياءا وأُنسا في قبورنا ..

    فحين تقرأون وتحفظون آياته احتسبوا على الله أن يدخر ذلك لكم
    وأن يجعله لكم نورا في القبور وأنيسا في وحشتها ..
    أحسنوا الظن بربكم أنه سيُعينكم ويوفقكم لتدبره وتلاوته وختمه أكثر مما تتوقعون ..
    واسألوه العون اسألوه التوفيق

    .. بقلب مُحتاج لعونه فقير له ليس له حول ولا قوة إلا بالله ..
    تبرأوا من حولكم وقوتكم ..
    تبرأوا من كل جهودكم وجداولكم وأوقاتكم ..
    فليس إلا الله الموفق والمعين .
    ..ييسر الأمور من حيث لاتشعرون ويبارك بأوقاتكم فوق ما تأملون ..
    فأحسنوا به الظن وتوكلوا عليه واطلبوه بصدق !
    نسأله وحده أن يوفقنا لطاعته ويتقبلها منا خالصة له

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  2. #2

    مديرة الأقسام الأدبية
    رقم العضوية : 34473
    تاريخ التسجيل : Mar 2010
    المشاركات: 1,022
    التقييم: 10
    الدولة : الوطن العربي والاسلامي
    العمل : معلمه
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    الله الله يا وفاء
    بصراحه فعلا آن لنا ان نحدد وقت لتدارس ايات القران تدبرا

    يا الله كم ضيعنا من فرص ومن عمرنا

    اللهم سامحنا واغفر لنا

    سلمت يداك

  3. #3

    مديرة أقسام المناهج الدراسية
    رقم العضوية : 36281
    تاريخ التسجيل : Mar 2010
    المشاركات: 4,587
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    موضوع في منتهى الأهمية والروعة
    نسأل الله التوفيق في فهم وتدبر آيات كتابه وحفظها
    جزاكِ الله خيراً غاليتي وفاء

  4. #4

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,288
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة alia مشاهدة المشاركة
    الله الله يا وفاء
    بصراحه فعلا آن لنا ان نحدد وقت لتدارس ايات القران تدبرا

    يا الله كم ضيعنا من فرص ومن عمرنا

    اللهم سامحنا واغفر لنا

    سلمت يداك

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم عز الدين مشاهدة المشاركة
    موضوع في منتهى الأهمية والروعة
    نسأل الله التوفيق في فهم وتدبر آيات كتابه وحفظها
    جزاكِ الله خيراً غاليتي وفاء

    العزيزتين عالية وأم عز الدين
    شكرا من الأعماق علي مروركما العطر وكلماتكما الأعطر
    وسلمت يداكما علي هذه الأدعية المباركة الطيبة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    جعلني الله وإياكم من عباده الذاكرين الخاشعين
    اللذين لهم القرآن ربيعا لقلوبهم ويتلونه بتمعن وبتأمل دقيق وتدبر وقلب حاضر ..
    كما ذكر في ذلك ابن القيم
    حيث قال رحمه الله:
    (قراءة آية بتفكر وتفهم خير من قراءة ختمة بغير تدبر وتفهم،
    وأنفع للقلب وأدعى إلى حصول الإيمان وحلاوة القرآن
    ) ..

    جزاكما الله عني كل خير
    وحفظكما من كل سوء إن شاء الله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  5. #5

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,288
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي





    معنى تدبر القرآن الكريم

    مَعْنَى تَدَبُّرِ الْقُرْآنِ هو: أن تعلم أنك مخاطَب بكلام الله تعالى،
    فتُصْغِي له بأذن قلبك، وتتأمله بعين فؤادك،
    فإذا وعيت عن الله تعالى قوله، وفهمت من كلامِهِ مرادَهُ،
    وتَشَرَّبَ قلبُكَ معانيه، فانهض لامتثال أوامره،
    واجتناب نواهيه، حتى يُرى القرآن في سمتك،
    وتصطبغ به أخلاقك، ويظهر أَثَرُه على قولِكَ وفعلِكَ.


    عَنْ سَعْدِ بْنِ هِشَامِ بْنِ عَامِرٍ، قَالَ:
    أَتَيْتُ عَائِشَةَ، فَقُلْتُ: يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ،
    أَخْبِرِينِي بِخُلُقِ رَسُولِ اللَّهِ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ،
    قَالَتْ: " كَانَ خُلُقُهُ الْقُرْآنَ، أَمَا تَقْرَأُ الْقُرْآنَ،
    قَوْلَ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ: ﴿ وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ ﴾".[1]


    قال ابن القيم رحمه الله:
    وَأَمَّا التَّأَمُّلُ فِي الْقُرْآنِفَهُوَ تَحْدِيقُ نَاظِرِ الْقَلْبِ إِلَى مَعَانِيهِ،
    وَجَمْعُ الْفِكْرِ عَلَى تَدَبُّرِهِ وَتَعَقُّلِهِ،
    وَهُوَ الْمَقْصُودُ بِإِنْزَالِهِ،
    لَا مُجَرَّدُ تِلَاوَتِهِ بِلَا فَهْمٍ وَلَا تَدَبُّرٍ،
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ﴿ كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ
    وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ
    ﴾.[2]


    وَنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ﴿ أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ أَمْ عَلَى قُلُوبٍ أَقْفَالُهَا ﴾.[3]


    وَنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ﴿ أَفَلَمْ يَدَّبَّرُوا الْقَوْلَ ﴾.[4]

    وَنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ﴿ إِنَّا جَعَلْنَاهُ قُرْآنًا عَرَبِيًّا لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ ﴾.[5]


    وَقَالَ الْحَسَنُ: نَزَلَ الْقُرْآنُ لِيُتَدَبَّرَ وَيُعْمَلَ بِهِ.
    فَاتَّخِذُوا تِلَاوَتَهُ عَمَلًا.


    قال ابن القيم رحمه الله:
    فَلَيْسَ شَيْءٌ أَنْفَعَ لِلْعَبْدِ فِي مَعَاشِهِ وَمَعَادِهِ،
    وَأَقْرَبَ إِلَى نَجَاتِهِ مِنْ تَدَبُّرِ الْقُرْآنِ،
    وَإِطَالَةِ التَّأَمُّلِ فِيهِ، وَجَمْعِ الْفِكْرِ عَلَى مَعَانِي آيَاتِهِ،
    فَإِنَّهَا تُطْلِعُ الْعَبْدَ عَلَى مَعَالِمِ الْخَيْرِ وَالشَّرِّ بِحَذَافِيرِهِمَا،
    وَعَلَى طُرُقَاتِهِمَا وَأَسْبَابِهِمَا وَغَايَاتِهِمَا وَثَمَرَاتِهِمَا،
    وَمَآلِ أَهْلِهِمَا،
    وَتَتُلُّ فِي يَدِهِ مَفَاتِيحَ كُنُوزِ السَّعَادَةِ وَالْعُلُومِ النَّافِعَةِ،
    وَتُثَبِّتُ قَوَاعِدَ الْإِيمَانِ فِي قَلْبِهِ،
    وَتُشَيِّدُ بُنْيَانَهُ وَتُوَطِّدُ أَرْكَانَهُ،
    وَتُرِيهِ صُورَةَ الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَالْجَنَّةِ وَالنَّارِ فِي قَلْبِهِ،
    وَتُحْضِرُهُ بَيْنَ الْأُمَمِ، وَتُرِيهِ أَيَّامَ اللَّهِ فِيهِمْ،
    وَتُبَصِّرُهُ مَوَاقِعَ الْعِبَرِ، وَتُشْهِدُهُ عَدْلَ اللَّهِ وَفَضْلَهُ،
    وَتُعَرِّفُهُ ذَاتَهُ، وَأَسْمَاءَهُ وَصِفَاتِهِ وَأَفْعَالَهُ،
    وَمَا يُحِبُّهُ وَمَا يُبْغِضُهُ، وَصِرَاطَهُ الْمُوصِلَ إِلَيْهِ،
    وَمَا لِسَالِكِيهِ بَعْدَ الْوُصُولِ وَالْقُدُومِ عَلَيْهِ،
    وَقَوَاطِعَ الطَّرِيقِ وَآفَاتِهَا، وَتُعَرِّفُهُ النَّفْسَ وَصِفَاتِهَا،
    وَمُفْسِدَاتِ الْأَعْمَالِ وَمُصَحِّحَاتِهَا وَتُعَرِّفُهُ طَرِيقَ
    أَهْلِ الْجَنَّةِ وَأَهْلِ النَّارِ وَأَعْمَالَهُمْ،
    وَأَحْوَالَهُمْ وَسِيمَاهُمْ،
    وَمَرَاتِبَ أَهْلِ السَّعَادَةِ وَأَهْلِ الشَّقَاوَةِ،
    وَأَقْسَامَ الْخَلْقِ وَاجْتِمَاعَهُمْ فِيمَا يَجْتَمِعُونَ فِيهِ،
    وَافْتِرَاقَهُمْ فِيمَا يَفْتَرِقُونَ فِيهِ.[6]


    وعن أبي الحسين بن حبيش و
    ذكر أبا العباس بن عطاء فقال:
    كان له في كل يوم ختمة وفي شهر رمضان في
    كل يوم وليلة ثلاث ختمات وبقي في
    ختمة يستنبط مودع القرآن بضع
    عشرة سنة فمات قبل ان يختمها.


    وقال أبو جعفر محمد بن عبد الله الفرغاني:
    قال أبو العباس بن عطاء:
    يا أبا جعفر لي من سنين كثيرة ذكرها كلَ يومٍ ختمة لا
    تفوتني ولي في شهر رمضان كلَ
    يومٍ وليلةٍ ثلاث ختماتٍ ولي ختمة منذ
    أربعَ عشرةَ سنةً ما بلغت النصفَ منها؛
    يريد الفهم منها.[7]




    [1] سورة القلم: الآية/ 4 ، رواه أحمد- حديث رقم: 24601، بسند صحيح.

    [2] سورة ص: الآية/ 29.

    [3] سورة محمد: الآية/ 24.

    [4] سورة المؤمنون: الآية/ 68.

    [5] سورة الزخرف: الآية/ 3.

    [6] مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين (1/ 450).

    [7] صفة الصفوة (1/ 533).

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    اللهم اجعلنا ممن يتدبر القرآن ويعمل بما جاء فيه.
    اللهم إنا نسألك علماً نافعاً وقلباً خاشعاً ولساناً ذاكراً.
    اللهم إنا نعوذ بك من علم لا ينفع ومن
    قلب لا يخشع ومن عين لا تدمع ومن
    دعوة لا تسمع اللهم إنا نعوذ بك من هؤلاء الأربع.
    اللهم إنا نسألك العلم النافع والعمل الصالح
    اللهم إنا نسألك البر والتقوى ومن
    العمل ما ترضى اللهم آتي نفوسنا تقواها
    وزكها أنت خير من زكاها أنت وليها
    ومولاها وأنت على كل شيء قدير.

    اللهم صلي وسلم على عبدك ونبيك
    ورسولك نبينا محمد نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي وعلى آله وصحبه أجمعين،
    سبحان ربك رب العزة عما
    يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.

    التعديل الأخير تم بواسطة Wafa Ahmed ; 15-12-17 الساعة 11:33 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •