النتائج 1 إلى 5 من 5
Like Tree1Likes
  • 1 Post By Wafa Ahmed

الموضوع: السنة النبوية الشريفة"182"{{إذا جاء رمضان فتحت ابواب الجنة...}}

  1. #1

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,088
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman
    الهوايه : التصوير وتعلم اللغات

    افتراضي السنة النبوية الشريفة"182"{{إذا جاء رمضان فتحت ابواب الجنة...}}

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    السنة النبوية الشريفة"182"
    {{إذا جاء رمضان فتحت ابواب الجنة...}}


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيقال :
    ( إذا جاء رمضان فُتّحت أبواب الجنة ، وغُلّقت أبواب النار ، وصُفّدت الشياطين )
    رواه مسلم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    غريب الحديث :
    غلقت :أغلقت
    صفدت : أي شدت بالأصفاد وهي الأغلال وهو بمعنى سلسلت .
    اضاءات الحديث :
    1. قَالَ الْقُرْطُبِيّ : فَإِنْ قِيلَ كَيْفَ نَرَى الشُّرُورَ وَالْمَعَاصِيَ وَاقِعَةً فِي رَمَضَان كَثِيرًا
    فَلَوْ صُفِّدَتْ الشَّيَاطِينُ لَمْ يَقَعْ ذَلِكَ ؟
    فَالْجَوَابُ : أَنَّهَا إِنَّمَا تَقِلُّ عَنْ الصَّائِمِينَ الصَّوْم الَّذِي حُوفِظَ عَلَى شُرُوطِهِ وَرُوعِيَتْ آدَابُهُ .
    أَوْ الْمُصَفَّد بَعْض الشَّيَاطِينِ وَهُمْ الْمَرَدَةُ لَا كُلُّهُمْ كَمَا تَقَدَّمَ فِي بَعْضِ الرِّوَايَاتِ .
    أَوْ الْمَقْصُودِ تَقْلِيل الشُّرُورِ فِيهِ وَهَذَا أَمْر مَحْسُوس فَإِنَّ وُقُوع ذَلِكَ فِيهِ أَقَلّ مِنْ غَيْرِهِ ,
    إِذْ لا يَلْزَمُ مِنْ تَصْفِيد جَمِيعهمْ أَنْ لا يَقَعُ شَرّ وَلا مَعْصِيَة لأَنَّ
    لِذَلِكَ أَسْبَابًا غَيْر الشَّيَاطِينِ كَالنُّفُوسِ الْخَبِيثَةِ وَالْعَادَات الْقَبِيحَة وَالشَّيَاطِينِ الإِنْسِيَّة
    2. وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى عن
    قول النبي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي( وصفدت الشياطين ) ومع
    ذلك نرى أناسا يصرعون في نهار رمضان ،
    فكيف تصفد الشياطين وبعض الناس يصرعون ؟
    فأجاب بقوله : " في بعض روايات الحديث :
    (تصفد فيه مردة الشياطين ) أو ( تغل )وهي عند النسائي ،
    ومثل هذا الحديث من الأمور الغيبية التي موقفنا منها التسليم والتصديق ،
    وأن لا نتكلم فيما وراء ذلك ، فإن هذا أسلم لدين المرء وأحسن عاقبة ،
    ولهذا لما قال عبد الله ابن الإمام أحمد بن حنبل لأبيه :
    إن الإنسان يصرع في رمضان . قال الإمام : هكذا الحديث ولا تكلم في هذا .
    ثم إن الظاهر تصفيدهم عن إغواء الناس ،
    بدليل كثرة الخير والإنابة إلى الله تعالى في رمضان
    ***
    مننقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيقول من شبكة السنة النبوية



    ***


    ونقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي من اسلام ويب إليكم هذه الإضافة:
    في رحاب الحديث


    يدل هذا الحديث العظيم على ثلاثة أشياء يتميز بها
    شهر رمضان المبارك عن غيره من الشهور، وهي:
    أولاً: (إذا جاء رمضان فُتّحت أبواب الجنة) تفتح أبواب الجنة،
    ترغيبا للعاملين لها بكثرة الطاعات من صلاةٍ وصيامٍ وصدقةٍ وذكرٍ وقراءةٍ للقرآن وغير ذلك.



    ثانيًا: (وغُلّقت أبواب النار) تغلق أبواب النيران؛ وذلك لقلة المعاصي فيه من المؤمنين.



    ثالثًا: (وصُفّدت الشياطين) أي شدت بالأصفاد وهي الأغلال،
    وهو بمعنى سلسلت، والمراد بالشياطين المردة منهم -كما جاء ذلك في رواية أخرى-،
    وهم أشد الشياطين عداوة وعدوانا على بني آدم،
    والمعنى: تُغل أيديهم حتى لا يخلصوا إلى ما كانوا يخلصون إليه في غيره،
    وكل هذا الذي أخبر به نبينا محمد نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيحقٌّ،
    وقد أخبر به نُصحا للأمة، وتحفيزا لها على الخير، وتحذيرا لها من الشر.
    وقد كان رسولنا صلى الله عليه وسلم يُبشِّر أصحابه بقدوم هذا الشهر الكريم،
    ويحثهم على الاجتهاد فيه،
    فقد روى الإمام أحمد في مسنده بإسناد صحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
    قال رسول الله نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعييُبشِّر أصحابه:
    (قَد جَاءَكُمْ شَهْرُ رَمَضَانَ، شَهْرٌ مُبَارَكٌ، افْتَرَضَ اللَّهُ عَلَيْكُمْ صِيَامَهُ،
    يُفْتَحُ فِيهِ أَبْوَابُ الْجَنَّةِ، وَيُغْلَقُ فِيهِ أَبْوَابُ الْجَحِيمِ، وَتُغَلُّ فِيهِ الشَّيَاطِينُ،
    فِيهِ لَيْلَةٌ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ، مَنْ حُرِمَ خَيْرَهَا فَقَدْ حُرِمَ).



    فائدة: قال الإمام القرطبي رحمه الله:
    "فإن قيل: كيف نرى الشرور والمعاصي واقعةٌ في رمضان كثيرًا فلو
    صُفّدت الشياطين لم يقع ذلك؟ فالجواب: أنها إنما تغل عن الصائمين،
    الصوم الذي حوفظ على شروطه، وروعيت آدابه،
    أو المصفَّد بعض الشياطين،
    وهم المردة، لا كلهم، أو المقصود تقليل الشرور فيه،
    وهذا أمر محسوس؛ فإن وقوع ذلك فيه أقل من غيره،
    إذ لا يلزم من تصفيد جميعهم أن لا يقع شر ولا معصية؛
    لأن لذلك أسبابًا غير الشياطين، كالنفوس الخبيثة،
    والعادات القبيحة، والشياطين الإنسية".
    **


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    **
    ومن منتدي سيدتي نقلت لكم هذه الفتاوي التي تخص هذا الحديث الشريف


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    أما بعد فهذه فتاوى
    للشيخ الوادعي رحمه الله تعالى و
    الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله تعالى
    و ذلك حول الحديث التالي ..
    عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيقال:
    " إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة وغلقت أبواب النار وصفدت الشياطين "
    صحيح الإمام مسلم



    .. من فتاوى الصيام و القيام للشيخ مقبل بن هادي الوادعي رحمه الله ...


    قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم:
    (( إذا دخل شهر رمضان فتحت أبواب الجنة ، وغلقت أبواب النار ، وصفدت الشياطين ))
    ومعنى( صفدت الشياطين) أنها تغل،



    والمراد( بالشياطين )ها هنا كما جاء مقيداً المراد بهم هم مردة الجن وإلا فبقي شياطين الإنس .
    ذكرنا هذا حتى لا تقول إننا نجد بعض الخصومات ونجد بعض الفتن في رمضان ،
    فبقي صغار الشياطين ،
    وبقي شياطين الإنس ، وبقي أيضاً النفس الأمارة بالسوء،
    وبقي أيضاً جليس السوء والطبع الذي تطبعت
    عليه من الفتن ومن الخصام ، فبقي أمور غير مردة الجن ..
    .. رد إشكال حول حديث ((وفيه تصفد الشياطين))..الشيخ محمد بن صالح العثيمين ...
    الشيخ محمد بن صالح العثيمين :


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي 1:


    بالنسبة لأيام رمضان الجليل يقول الرسول الكريم نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي : "فيه تصفد الشياطين"،
    ومع ذلك نرى أناساً يُصرعون في نهار رمضان،
    فكيف تصفد الشياطين وبعض الناس يصرعون؟ثم هل معنى الحديث أنه
    إذا كان هناك بيت مسكون أو من الجن من يتعرض للناس في البر،
    ويظهر بأشكال مختلفة من حيات وكلاب أنها لا تظهر في رمضان مع العلم أن
    هناك منزلاً في منطقة... يضع أهله الأغراض فيه،
    وإذا أتى المساء لا يجدون الأغراض، بل يجدونها خارج المنزل،
    فهل مثل هذه الحالات فقط تظهر في رمضان، وأن مسألة الصرع هي التي تظهر؟


    الإجابة:
    في بعض روايات الحديث: "تصفد فيه مردة الشياطين"، أو "تغل
    وهي عند النسائي، ومثل هذا الحديث من الأمور الغيبية التي موقفنا منها التسليم والتصديق،
    وأن لا نتكلم فيما وراء ذلك،
    فإن هذا أسلم لدين المرء وأحسن عاقبة،
    ولهذا لما قال عبدالله ابن الإمام أحمد بن حنبل لأبيه:
    إن الإنسان يصرع في رمضان. قال الإمام: هكذا الحديث ولا تكلَّم في ذا.
    ثم إن الظاهر تصفيدهم عن إغواء الناس، بدليل كثرة الخير والإنابة إلى الله تعالى في رمضان
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي 2:


    قول الرسول نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي :
    "إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة،وغلقت أبواب النار وصفدت
    الشياطين
    فهل معنى ذلك أن من يموت في رمضان يدخل الجنةبغير حساب؟
    نرجو من فضيلتكم توضيح
    هذا الأمر وجزاكم الله خيراً.


    الإجابة:
    ليس الأمر كذلك، بل معنى هذا أن أبواب الجنة تفتح تنشيطاً للعاملين،
    ليتسنى لهم الدخول،وتغلق أبواب النار،
    لأجل انكفاف أهل الإيمان عن المعاصي، حتى لا يلجوا هذه الأبواب،
    وليس معنى ذلك أن من مات في رمضان يدخل الجنة بغير حساب،
    إنما الذين يدخلون الجنة بغير حساب هم الذين وصفهم الرسول نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيفي قوله:
    "هم الذين لا يسترقون، ولا يكتوون، ولا يتطيرون، وعلى ربهم يتوكلون
    مع قيامهم بما يجب عليهم من الأعمال الصالحة.


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي 3:
    كيف يمكن التوفيق بين تصفيد الشياطين في رمضان ووقوع المعاصي من الناس؟


    الإجابة:
    المعاصي التي تقع في رمضان لا تنافي ما ثبت من أن الشياطين تصفد في رمضان،
    لأن تصفيدها لا يمنع من حركتها،
    ولذلك جاء في الحديث:
    "تصفد فيه الشياطين، فلا يخلصون إلى ما يخلصون إليه في غيره
    وليس المراد أن الشياطين لا تتحرك أبداً، بل هي تتحرك،
    وتُضل من تضل،ولكن عملها في رمضان ليس كعملها فيغيره ..
    ..وقال الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله في شرح رياض الصالحين :..
    وصفدت الشياطين : يعني : المردة منهم ، كما جاء ذلك في رواية أخرى .
    والمردة يعني : الذين هم أشد الشياطين عداوة وعدوانا على بني آدم .
    والتصفيد معناه الغل ، يعني تغل أيديهم حتى لايخلصوا إلى ما كانوا يخلصون إليه
    في غيره ,
    وكل هذا الذي أخبر به النبي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيحق أخبر به نصحا للأمة ،
    وتحفيزا لها على الخير ، وتحذيرالها من الشر


    منقـنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيــول


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    الصوتـنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيــــــيات
    إذا جاء رمضان فتحت أبواب الجنة - الشيخ محمد حسان
    http://ar.islamway.net/lesson/33872




    فلانقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيش " كيف نستقبل رمضان "
    http://www.saaid.net/mktarat/ramadan/flash/69.htm



    "وأقبل رمضان" -نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي- للشيخ خالد الراشد
    http://www.youtube.com/watch?feature...&v=ZvhxKKIcrl4



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    *****
    مقدما
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    و
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    التعديل الأخير تم بواسطة Wafa Ahmed ; 30-06-14 الساعة 06:40 PM

  2. #2

    مديرة أقسام المناهج الدراسية
    رقم العضوية : 36281
    تاريخ التسجيل : Mar 2010
    المشاركات: 4,574
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    كل عام وكل المسلمين بخير وصحة وسعادة
    أعاد الله علينا رمضان أعواماً عديدة
    وأعاننا فيه على الصيام والقيام وتقبل منا جميعاً

  3. #3

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,088
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم عز الدين مشاهدة المشاركة
    كل عام وكل المسلمين بخير وصحة وسعادة
    أعاد الله علينا رمضان أعواماً عديدة
    وأعاننا فيه على الصيام والقيام وتقبل منا جميعاً
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    أسأل الله سبحانه وتعالى أن يبصرنا في ديننا وأن يفتح علينا بالحق ،
    وأن يرزقنا الإخلاص في القول والعمل ، وأن يرزقنا الجنة وما قرب إليها
    من قول أو عمل ، وأن يباعد بيننا وبين النار إنه سميع مجيب الدعاء 0

    وأن يبلغنا رمضان وأن يتقبل صيامنا وقيامنا
    وأن يجعلنا من عتقائه من النار .
    وصلي الله وسلم علي نبينا وحبيبنا محمد وعلي آله وصحبه أجمعين
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




  4. #4

    مديرة أقسام المناهج الدراسية
    رقم العضوية : 36281
    تاريخ التسجيل : Mar 2010
    المشاركات: 4,574
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    كل سنة وإنتِ طيبة يا وفاء وكل أهلك وأصحابك وحبايبك طيبين
    تقبل الله دعاءك
    ورمضان القادم إن شاء الله سيكون خير على الأمة الإسلامية جميعاً
    أشهد الله إني أحبك فيه

  5. #5

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,088
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم عز الدين مشاهدة المشاركة
    كل سنة وإنتِ طيبة يا وفاء وكل أهلك وأصحابك وحبايبك طيبين
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم عز الدين مشاهدة المشاركة

    تقبل الله دعاءك
    ورمضان القادم إن شاء الله سيكون خير على الأمة الإسلامية جميعاً
    أشهد الله إني أحبك فيه



    أحبك الله الذي أحببتني فيه
    انا ايضا والله أحبك جدا
    وأنت بالصحة والسلامة والعافية إن شاء الله عزيزتي أم عزالدين
    ونسأل الله لنا جميعا بأن يحفظ بلادنا من كل سوء
    ويكرمنا بالأمن والأمان
    ويتقبل سبحانه منا الصيام والقيام
    لك أعطر الأمنيات
    ودمتي في حفظه ورعايته
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •