النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: السنة النبوية173" الرفق بالحيوان"

  1. #1

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,088
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman
    الهوايه : التصوير وتعلم اللغات

    افتراضي السنة النبوية173" الرفق بالحيوان"


    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




    السنة النبوية173" الرفق بالحيوان"

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    الرفق بالحيوان "
    لكل كبد رطبه اجر"
    ربما يعتقد الكثير من الناس أن موضوع الرفق بالحيوان حديث العهد
    نشأ في الغرب (
    رغم أن الموضوع عندهم تحول من إبداء الرحمة بالحيوان إلى تفضيله عن البشر)
    لكن الرسول الكريم نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي قد حث على حسن معاملة الحيوان منذ أكثر من 1400 سنة
    وجعل النار جزاء من يعذب الحيوان أو يقتله دون سبب
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وربما يعرف الكثيرون قصة المرأة التي دخلت النار لأنها
    حبست هرة حتى ماتت
    في الحديث الذي أخرجه الشيخان عن ابن عمر رضي الله عنهم

    (
    عذبت امرأة في هرة حبستها حتى ماتت فدخلت فيها النار ,
    لا هي أطعمتها وسقتها اذا هي حبستها, ولا هي تركتها تأكل من خشاش الأرض
    )

    أي أن الأعمال الصالحة لهذه المرأة قد ضاعت باصرارها على تعذيب مخلوق صغير بدون سبب
    وكما كان الحيوان سببا" في دخول امرأة للنار كان سبب في دخول رجل للجنة
    روى الرسول هذه القصة

    (
    بينما رجل يمشي بطريق اشتد عليه العطش فوجد بئرا فنزل فيها فشرب ثم خرج ,
    فاذا كلب يلهث يأكل الثرى من العطش فقال الرجل:
    لقد بلغ هذا الكلب من العطش مثل الذي كان قد بلغ مني فنزل البئر
    فملأ خفه ماء ثم أمسكه بفيه حتى رقي فسقى الكلب فشكر الله له فغفر له
    )
    أخرجه الشيخان عن أبي هريرة
    وهناك حادثة أخرى للرسول الكريمنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي في فتح مكة
    إذ بينما كان المسلمون يحاولون اتخاذ الطرقات غير المعروفة للوصول إلى مكة قبل أن
    يعرف أهلها حتى يدخلوها دون قتال وحتى لا تراق الدماء ,
    صادفهم على أحد الطرقات كلبة في حالة ولادة
    أمر الرسول الكريم نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيبتغيير
    خط سير الجيش ( رغم ما قد ينطوي عليه ذلك من خطورة) وذلك حتى
    لا يفزعون الكلبة التي تلد
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    وهناك الكثير من الأحاديث التي حض فيها الرسول على عدم قتل الحيوان بدون
    سبب وعدم التمثيل به
    منها
    (
    من قتل عصفورا عبثا و عج إلى الله يوم القيامة يقول : يا رب إن فلانا قتلني عبثا ولم يقتلني منفعة)
    *أخرجه النسائي وابن حيان في صحيحه عن الشريد

    (
    من مثل بذي روح, ثم لم يتب , مثل الله به يوم القيامة)
    *أخرجه الامام أحمد عن ابن عمر

    (
    لا تمثلوا بالبهائم , لعن الله من مثل بالحيوان)
    *أخرجه الشيخان والنسائي عن ابن عمر وعبد الله بن جعفر

    (
    من رحم ولو ذبيحة عصفور , رحمه الله يوم القيامة)
    *أخرجه البخاري والطبراني عن أبي أمامة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نهى الرسولنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي عن إنهاك الحيوان بالجلوس على ظهره لوقت طويل
    (إياكم أن تتخذوا ظهور دوابكم منابر ,
    فإن الله إنما سخرها لكم لتبلغكم إلى بلد لم تكونوا بالغيه إلا بشق الأنفس ,
    وجعل لكم الأرض, فعليها فاقضوا حاجتكم
    )
    أخرجه أبو داود عن أبي هريرة

    ورأى الرسول الكريم نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينفرا" من الصحابة أحرقوا قرية نمل فنهاهم عن ذلك وقال لهم
    ( إنه لا ينبغي أن يعذب بالنار إلا رب النار) أخرجه أبو داود عن عبد الله بن عمر

    أي أن العذاب بالنار مختص بالله خالق النار ورب النار ولأن التعذيب بالنار
    لا فائدة منه وفيه تعذيب للحيوان والمطلوب هو الاحسان والرفق بالحيوان

    كما نهى الرسول الكريمنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيعن التحريش بين البهائم
    "أي الاغراء بينها ليناطح بعضها بعضا"

    وحرم الرسول الكريم نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي وسم البهائم في وجهها
    (
    أما بلغكم أني لعنت من وسم البهيمة في وجهها أو حز بها في وجهها)
    أخرجه مسلم وأبو داود عن ابن عباس
    وذلك لأن الوسم تشويه لخلق الله وتعذيب للحيوان ولاحاجة له
    وأباح الرسول فقط وسم غير الوجه من غير الآدمي
    وذلك عندما أباح بوسم ابل الزكاة (الصدقة) والجزية

    فهو حق مثال للرحمة وللخلق الكريم ذلك النور الذي أرسله تعالي رحمة للعالمين
    فاللهم صلي وسلم وزد وبارك علي حبيبك خير الخلق كلهم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    ومر الرسولنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي برجل يحلب شاة فقال :
    أي فلان إذا حلبت فأبق لولدها فإنها من أبر الدواب
    أخرجه الطبراني عن عبد اله بن عمرو
    وهذه لفتة مليئة بالرحمة والشفقة على الحيوان الصغير الذي
    هو بأشد الحاجة إلى الرضاع من لبن أمه

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فلا يستأصل ما في الضرع من لبن وإنما يترك شئ للولد
    فسبحان الله ما أروع وما أجمل أخلاق رسول اللهنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    الذي كانت أخلاقه نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي أحدي السمات الملازمة له
    والتي شهد له بها الأحباب والأعداء على حد سواء
    فصلي الله عليه وسلم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    أداب الرفق بالحيوان

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    إتبعوا يا إخوتي سنة الحبيب الذي أنزله تعالي رحمة للعالمين
    ولنرحم من علي الأرض ليرحمنا رب السماء في عُلاه
    الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام علي خير خلق الله
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    سيدنا محمد نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي الرحمةالمهداة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فصلِّ اللهم وسلم علي من سبق للخلق نورة والرحمة للعالمين ظهوره
    عدد من مضى من خلقك ومن بقى ومن سعد منهم ومن شقي
    صلاة تستغرق العد وتحيط بالحد صلاة لا غاية لها ولا انتهاء ولا أمد لها ولا انقضاء
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    المرئيـنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعيـــات نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    مكانة الحيوان فى الاسلام - الشيخ محمد حسان






    عرض فلاش
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي لحديث الرفق بالحيوان

    http://www.4muhammed.com/40-nawawi/8...%D8%A7%D9%86--



    محاضرة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي الرفق بالحيوان - الشيخ محمد اسماعيل المقدم

    http://ar.islamway.net/lesson/43600



    التعديل الأخير تم بواسطة Wafa Ahmed ; 23-02-18 الساعة 07:54 PM

  2. #2

    رقم العضوية : 98
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    المشاركات: 8,088
    التقييم: 10
    الدولة : ليبيا
    العمل : مهندس
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    الرفق بالحيوان في الإسلام



    السؤال:

    يزْعُم بعض رجال العصر أن الحضارة الغربية هي أول حضارة كوَّنت جمعياتٍ للرفْق بالحيوان، فهل في الإسلام ما يُفَنِّد زعم هؤلاء؟

    الجواب:

    مِنْ أعْظم الصِّفات التي تَمَيَّز بِها النبي ـ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ـ صفة الرحمة، والنصوص في ذلك كثيرة، ولذلك حَرِصَ عليها ودَعا إليها وقال فيما قال” مَنْ لَا يَرْحَمْ لَا يُرْحَم” رواه البخاري ومسلم، وقال “لا تُنْزَع الرَّحْمَة إلا من شَقِيٍّ” رواه الترمذي وقال: حسن صحيح.
    ومن مَظاهر رحمته الشاملة رحمته بالحيوان الأعجم، الذي سخَّره الله لخِدْمة الإنسان،
    فمِنَ الواجب صيانةُ هذه النِّعمة حتى يدومَ الانتفاع بها، بل إنَّ رحمتَه شَمِلَتْ الحيوانات الأخرى التي لا تظْهر فيها المنْفعة المُباشرة في الأمور الأساسية للحياة؛ لأنَّها على كل حال مخْلوقات تُحِس بما يُحِس به كلُّ حيوان، ولهذه الرَّحمة ألوان ومظاهر، منها:

    1- عدم حبْس الطعام عنها وتجْويعها وترك العناية بها، وجاء في ذلك حديث البخاري ومسلم “عُذِّبت امرأة في هِرَّة حبَسَتْها، لا هي أطعمتها وسقتها إذ حبستها، ولا هي تركتها تأكل من خشاش الأرض”، وحديث أبي داود أنه ـ صلى الله عليه وسلم ـ مرَّ ببعيرٍ قد لَحِق ظهرُه ببطْنِه، أي هزيل من الجوع، فقال “اتقوا الله في هذه البهائم، فاركبوها صالحة وكلوها صالحة”.
    2- تيسير إطعامها والعناية بها، وقد أخبر ـ صلى الله عليه وسلم ـ أن رجلًا نزل بئرًا فسقى كلبًا يلهث من شدة العطش، فشكر الله له فغفر له ولما سأله الصحابة عن الأجر في سقي البهائم قال ” في كُلِّ ذَاتِ كَبِدٍ رَطْبَةٍ أجْرٌ” رواه البخاري،
    وفِي حديث رواه مسلم ” ما مِن مُسلم يَغْرِس غرسًا أو يزرع زرعًا فيأكل منه طير أو إنسان أو بهيمة إلا كان له به صدقة” وكان ـ صلى الله عليه وسلم ـ يُصْغِي الإناء للهرَّة ـ أي يُمِيلُه ـ حتَّى تَشرب، ثم يتوضأ بما فَضُل منها، كما رواه الدارقطنى عن عائشة.
    وقد يُقَال: إن هناك تعارضًا بين الترغيب في سقْي الكلب والأمر بقتله، وقد تحدَّث عن ذلك ابن حجر في فتح الباري ” ج5/52″ بأن قوله ” في كل ذات كبدٍ رطبةٍ أجرٌ” مخصوص ببعض البهائم مما لا ضرر فيه؛ لأنَّ المأمور بقتْله كالخِنْزير لا يجوز أن يقوى ليزداد ضَرَرُه، وكَذا قال النَّووي: إنَّ عمومه مخصوص بالحيوان المحترم، وهو ما لم يُؤْمَر بقتله، فيحصل الثواب بسقْيِه، ويَلْحَق به إطعامه وغير ذلك من وجوه الإحسان إليه، واستدلَّ به على طهارة سُؤْر الكلب، وهو ما يَتَبقَّى في الإناء بعد شُرْبه منه.
    3- عدم إلحاق ضررٍ بالحيوان أيًّا كان هذا الضرر، ومنه تَحْمِيله ما لا يُطِيق وإرهاقه في السَّيْر، ففي مسلم وغيره قوله ـ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ـ " إذا سافرْتم في الخِصْبِ فأعْطُوا الإبل حظًّا من الأرض”، ورُوي عن أبي الدَّرداء قوله لبعير له عند الموت: يا أيُّها البعير لا تُخَاصِمْني عند ربِّك، فإني لم أكن أُحَمِّلُك فَوْق طاقتِك، وأخرج الطبراني عن علي قال: إذا رأيتم ثلاثة على دابَّة فارجُموهم حتَّى يَنزِلَ أحدُهم.
    4- عدم اتخاذ الحيوان أداةً للَّهْو، كجعله غرضًا للتسابُق في رمْيِه بالسِّهام، ويُشْبهه ما يُعْرَف اليوم بمصارعة الثِّيران، فقد مرَّ عبد الله بن عمر ـ رضي الله عنهما ـ بفِتْيان من قريش نَصَبُوا طَيْرًا وَهُمْ يَرْمُونَه، وجَعلوا لصاحبه كل خاطئة من نبْلهم، فقال لهم: إن رسول الله ـ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ـ لعنَ مَن اتَّخَذ شيئًا فيه روحٌ غرضًا، رواه البخاري ومسلم.
    5- الإحسان إلى الحيوان عند الذَّبْح، وجاء في ذلك حديث الطبراني والحاكم وصححه: أنَّ رجلًا أضْجَع شاة ليَذْبَحها وهو يُحِدُّ شَفْرَته، فقال ـ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ـ " أتُريد أن تُمِيتَها مَوْتَات، هلَّا أحددْتَ شَفْرَتك قبْل أن تُضْجِعْهَا”؟
    وفي حديث آخر ” إنَّ الله كَتَبَ الإحسانَ علي كل شيء، فإذا قَتَلْتُم فأحْسِنُوا القِتْلَة، وإذا ذَبَحْتُم فأحْسِنُوا الذِّبْحَة، وليُحِدَّ أحدُكم شَفْرَته، ولْيُرِحْ ذَبِيحَتَه” رواه مسلم. يقول ربيعة الرأي: من الإحسان ألا تُذْبَح ذبيحة، وأخرى تنظر إليها.
    6- روى أبو داود أن النبي ـ نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ـ كان في سفَر ومعه بعض أصحابه، فذهب لبعض شأنه،
    فأخذ جماعة منهم فرْخَيْن لطائر يُسَمَّى “قُبَّرَة” فجعلت تَحُوم وتعلو وتهبط لتُخَلِّص ولَدَيْها منهم، فلما رآها ـ :
    pbuh: ـ قال: ”
    مَن فَجَعَ هذه بولدها؟ رُدَّوا وَلَدَهَا إليها”.

    تلك بعض المَظاهر التي تدل على مدى رحمة الإسلام ونبي الإسلام بالحيوان، سبق به ما تنادَوْا به حديثًا من وجوب الرِّفق بالحيوان، وهو دليل على أنه دين صالح لكلِّ زمان ومكان يقوم بهذه الأعمال على أنَّها طاعة وقُرْبَة إلى الله يُرْجَى عليها الأجْرُ، وإذا كانت بعض الدول تحرص على الرِّفْق بالحيوان كإنجلترا التي تأسَّست بها جمعية لذلك سنة 1829 م، فأَوْلى أن يكون عندها رفْقٌ بالإنسان الذي يستعبدونه بالاستعمار ومظاهره التي تتنافى مع الإنسانية التي كَرَّم الله بها آدم وذريته.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فتوي
    إسلام أون لاين

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. مواطن يقيد نفسه فى "التحرير".. ويطالب بعودة "رشدى" لـ"الداخلية"
    بواسطة بسمله2005 في المنتدى المنتدى السياسي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 22-04-12, 04:07 PM
  2. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-04-12, 05:22 AM
  3. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 19-03-12, 08:02 AM
  4. مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-02-12, 04:40 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •