rd425n07sjcx4mjrvbu.gif

8zak322z902csi4gvfxm.gif

zme28gs916eb1l7xixcj.gif

6o0cc52d8m37ztg4gft.gif

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

35j2jhb96oa2gssxpr1s.gif

 

نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي




+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: نجوي القلم .. !

  1. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 22-06-08 الساعة : 05:53 AM رقم #1

    افتراضي نجوي القلم .. !


    عضو مميز


    الصورة الرمزية العبّادي

    رقم العضوية : 1100
    عضو منذ : Apr 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 291
    بمعدل : 0.12 يوميا


    نجوى القلم !

    أنتَ الوحيدُ الذي أُزجيكَ أشجاني
    فتحفظ السّرَ في عُمْق ٍ وإيمان ِ
    أنتَ الصديقُ .. الذي أشكو له ألمي
    أذيع سرِّي له من بعدِ كتماني
    وتلمعُ الدمعةُ الحرَّي تؤرِّقني
    مهما تَخَفَّتْ وذابت طي أجفاني
    فتمسح الدمعَ في صمتٍ وفي حدبِ
    وكم يهزُّكَ مني فَرْط ُ تَحناني
    أبثُّكَ الكِلْمة َ البيضاءَ صادقة ً.. لازيفَ فيها ولا ألوانَ بُهتان ِ
    يا كُلَّ مالِىَ من دُنْيايَ يؤنسني
    يا سِرَّ بَثَّ الهوي .. يامُؤنِسَ العَاني
    قلْ لي .. أقلبكَ مثلي في تلهفِهِ ؟
    أم أنتَ يامؤنسي قلبٌ كصَوَّان ِ ؟
    لا..لا أصدِّقُ نفسي في توهمها
    ماأنتَ إلاّ فؤادٌ خافقٌ ثاني !
    وأنتَ بَلْسَمُ روحي حين يهجرها .. زهرُ الأماني بلحظٍ منكَ فتَّان ِ
    إن غِبْتَ عني ..
    إن غِبْتَ عني اُحِسُ الكَونَ مكتئباً .. كالشمسِ غابت وراحت خلف شُطآن ِ
    لو أنَّ كُلَّ الأُلَي صاحبتهم هجروا
    ماهمّني هجرُهم مادمتَ ترعاني
    إن تدري من أنتَ .. مافارقتني أبداً
    صديقَ عقلي وأحلامي ووجداني .
    ( منقول )

    يمكنك الرد هنا عبر حسابك في فيس بوك دون الحاجة للتسجيل بالمنتدى ( انتظر التحميل )







    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ماحِيلة ُ الزَّهرةِ الفوَّاحةِِ إذا أنبتها القدرُ في قِفار ِ الأرض ِ بين سَفي الرّمال ِ ولفح ِ الهجير !





    العبّادي غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس
  2. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 23-06-08 الساعة : 01:44 PM رقم #2
    كاتب الموضوع : العبّادي

    عضو متألق




    رقم العضوية : 172
    عضو منذ : Mar 2008
    المشاركات : 6,635
    بمعدل : 2.72 يوميا


    مشكووووووووووور
    وبارك الله فيكم

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    عاشق الأقصى غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس
  3. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 23-06-08 الساعة : 01:47 PM رقم #3
    كاتب الموضوع : العبّادي

    عضو متألق




    رقم العضوية : 1443
    عضو منذ : Apr 2008
    الدولة : مصر
    المشاركات : 1,742
    بمعدل : 0.72 يوميا


    جزاك الله خيرا

    كلما اعتقدت أني قد وصلت ... اكتشفت أني لم أبدأ بعد ...

    عندما تولد يابن ادم يؤذن فى أذنك من غير صلاة وعندما تموت يصلى عليك من غير أذان وكأن حياتك فى الدنيا ليست سوى الوقت الذى تقضيه بين الأذان والصلاة فلا تقضيهما فيما لاينفع
    ---((الله ناظرى الله سامعى الله مطلع علي))---
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    احمد الرشيدي غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس
  4. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 19-10-09 الساعة : 07:36 PM رقم #4
    كاتب الموضوع : العبّادي

    افتراضي نجوى القلم ..


    عضو مميز


    الصورة الرمزية العبّادي

    رقم العضوية : 1100
    عضو منذ : Apr 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 291
    بمعدل : 0.12 يوميا


    نجوي القلم .. !

    أنتَ الوحيدُ الذي أُزجيكَ أشجاني
    فتحفظ السّرَ في عُمْق ٍ وإيمان

    ِ
    أنتَ الصديقُ .. الذي أشكو له ألمي
    أذيع سرِّي له من بعدِ كتماني


    وتلمعُ الدمعةُ الحرَّي تؤرِّقني
    مهما تَخَفَّتْ وذابت طي أجفاني


    فتمسح الدمعَ في صمتٍ وفي حدبِ
    وكم يهزُّكَ مني فَرْط ُ تَحناني

    أبثُّكَ الكِلْمة َ البيضاءَ صادقة ً.. لازيفَ فيها ولا ألوانَ بُهتان
    ِ
    يا كُلَّ مالِىَ من دُنْيايَ يؤنسني
    يا سِرَّ بَثَّ الهوي .. يامُؤنِسَ العَاني

    قلْ لي .. أقلبكَ مثلي في تلهفِهِ ؟
    أم أنتَ يامؤنسي قلبٌ كصَوَّان ِ ؟

    لا..لا أصدِّقُ نفسي في توهمها
    ماأنتَ إلاّ فؤادٌ خافقٌ ثاني !

    وأنتَ بَلْسَمُ روحي حين يهجرها .. زهرُ الأماني بلحظٍ منكَ فتَّان

    إن غِبْتَ عني ..
    إن غِبْتَ عني اُحِسُ الكَونَ مكتئباً .. كالشمسِ غابت وراحت خلف شُطآن ِ

    لو أنَّ كُلَّ الأُلَي صاحبتهم هجروا
    ماهمّني هجرُهم مادمتَ ترعاني

    إن تدري من أنتَ .. مافارقتني أبداً
    صديقَ عقلي وأحلامي ووجداني


    ( منقولة من عدد قديم من مجلة العربي )




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ماحِيلة ُ الزَّهرةِ الفوَّاحةِِ إذا أنبتها القدرُ في قِفار ِ الأرض ِ بين سَفي الرّمال ِ ولفح ِ الهجير !





    العبّادي غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس
  5. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 20-10-09 الساعة : 09:32 AM رقم #5
    كاتب الموضوع : العبّادي

    عضو متألق




    رقم العضوية : 29
    عضو منذ : Mar 2008
    الدولة : هناك حيث الجبال والوديان وينابيع الحياة
    المشاركات : 3,581
    بمعدل : 1.47 يوميا


    رائعة جداً جداً
    جزاك الله خير على هذا النقل الموفق
    من أروع وأجمل مجلة في الدنيا

    فتحت عيوني على جدي بيقرأها ثم والدي وأعمامي
    وها أنا الأن وأخوتي لا نترك عدد بدون قراءته

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    جوري غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس
  6. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 20-10-09 الساعة : 10:17 AM رقم #6
    كاتب الموضوع : العبّادي

    عضو مميز


    الصورة الرمزية العبّادي

    رقم العضوية : 1100
    عضو منذ : Apr 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 291
    بمعدل : 0.12 يوميا


    نعم ماأروعَ مجلةَ العربي .. أحسبُ أنّها أروع مجلة على إمتداد عالمنا العربي
    ولكني أرى أنها تنحدرُ شيئا فشيئا .. فالأعداد القديمة أيام رئاسة الدكتور أحمد زكي لها هي الأحسن على الإطلاق .. أما أيام الرميحي والعسكري فلايمكن مقارنتها بأيام أحمد زكي ..
    لقد كانت رائعة في استطلاعاتها .. وفي أشعارها التي باتت الآن تأتينا بما يسمونه الشعر الحر والعياذ بالله .. والحقيقة انه لاشعر ولايحزنون إنما هو تخاريف لا أكثر .
    نعم اختي الكريمة وأنا أيضا فتحتُ عينيّ على الدنيا لأجد ركناً في مكتبة بيتنا لهذه المجلة جنبا الى جنب مع مئات الكتب الأدبية العتيقة بعضها طبعة بيروت سنة1888 و 1897
    من لزوميات المعري الى أغاني الأصفهاني الى مقابسات أبي حيان التوحيدي الى شعراء الجاهلية ثم الاسلام
    هكذا كانوا يهتمون بالقراءة .. فخلَّفوامِن بعدِهمْ خَلْفٌ أَضَاعوا القراءةَ وعكفوا على النت والتلفاز ..
    شكرا لكِ التفضل بالمرور ..




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ماحِيلة ُ الزَّهرةِ الفوَّاحةِِ إذا أنبتها القدرُ في قِفار ِ الأرض ِ بين سَفي الرّمال ِ ولفح ِ الهجير !





    العبّادي غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس
  7. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 20-10-09 الساعة : 11:25 AM رقم #7
    كاتب الموضوع : العبّادي

    عضو متألق




    رقم العضوية : 29
    عضو منذ : Mar 2008
    الدولة : هناك حيث الجبال والوديان وينابيع الحياة
    المشاركات : 3,581
    بمعدل : 1.47 يوميا


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة العبّادي مشاهدة المشاركة
    نعم ماأروعَ مجلةَ العربي .. أحسبُ أنّها أروع مجلة على إمتداد عالمنا العربي
    ولكني أرى أنها تنحدرُ شيئا فشيئا .. فالأعداد القديمة أيام رئاسة الدكتور أحمد زكي لها هي الأحسن على الإطلاق .. أما أيام الرميحي والعسكري فلايمكن مقارنتها بأيام أحمد زكي ..

    بالطبع سيدي الكريم أكيد لا وجه للمقارنة
    فواضح وضوح الشمس
    الفرق
    كانت العربي على يديه للعربي
    كانت تحادث جميع مثقفي الوطن العربي ككل
    ولم نكن نشعر للحظة انها موجهه إلا لهدف محدد هو جمع العرب جميعا حول مجلة واحده وثقافه موحدة
    وساعده على ذلك
    أن العالم وقتها لم يكن بهذا الشكل من تداخل ثقافات وزياده مهولة لوسائل المعرفة والاطلاع والتزود من الثقافة
    وكان اكثر شئ يدل على هذا الهدف الواضح
    ان تكون مجلة كويتية ويكون أول رئيس لها عربي مصري وبوزن الدكتور احمد زكي فهذا بحد ذاته رسالة للوحدة
    أما الان وخاصه مع الدكتور سليمان العسكري
    فالوضع اختلف كثيراً فأول شئ روحها العربية ورائحتها الفواحه تغيرت كثيراً
    بالطبع ما زالت عربية لكن بروح أخرى
    مصبوغة بطابع خليجي واضح
    حتى الأفكار اصبحت تقريبا موحده
    فلا تنوع في الاتجاه
    بمعنى أنها أصبحت توجه القارئ نحو اتجاهات وافكار وسياسات يحددونها هم

    لقد كانت رائعة في استطلاعاتها .. وفي أشعارها التي باتت الآن تأتينا بما يسمونه الشعر الحر والعياذ بالله .. والحقيقة انه لاشعر ولايحزنون إنما هو تخاريف لا أكثر .

    بالفعل أكثر ما كان يميزها هو الاستطلاعات الرائعه التي كانت تأخذنا الى عالم آخر
    والأن أيضاً الوضع اختلف
    وليس العيب في المجله
    لكن ولأن واقعنا اختلف كثيراً
    فقديماً كان الاستطلاع يأخذنا الى هناك
    لكن الآن الموضوع بسيط جداً تستطيع الطائرة ان تأخنا بمنتهى السهولة
    فالحواجز الانتقالية
    من مادة ووسائل نقل أصبحت شبه معدومة
    فتيسر السفر وقلت اسعارة
    لذا اظن ان المشكلة بالفعل في تغير العالم
    وتغير الاهتمامات
    فلم تعد هذه الاستطلاعات تهم القارئ أو تلفته
    يعني مثال حضرتك ضربته
    وهو الشعر الحر((واختلف معك كثيراً سيدي الكريم في تسميته تخاريف))
    فالوقت والزمن هو من فرض علينا هذا الشعر فروح العصر الحر تتناسب وهذه المدرسة الشعرية
    فهل لك سيدي ان تتخيل شباب هذا الوقت ((حاسة اني عجوزه عندها ميت سنهنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي))
    وهم يقرأن الشعر التقليدي المقفى الموزون
    بصراحة طبعاً لن نجد قارئ واحد
    فكان من الطبيعي ان يتغير الشعر ليناسب ذوق القارئ من هذا الزمن
    وعلى فكرة هالشي ما بيمنع انه فعلاً في ناس بتستغل الشعر الحر بأنها تقول شوية تخاريف وتسميه شعر
    لكن في ناس بالفعل تحتاج لتكتب وتعبر ولكن بدون دراسة عميقة لللشعر
    بهذه الحالة يجدون هذه المدرسة الشعرية تخدمهم جداً وتخدم بوحهم
    الموضوع تشعب جداً مني شكلي هعمل مقارنة بين المدارس الشعرية


    نعم اختي الكريمة وأنا أيضا فتحتُ عينيّ على الدنيا لأجد ركناً في مكتبة بيتنا ((وهل يوجد بيت اللآن فيه مكتبة الا من رحم ربي
    أنا شخصياً بحارب لحتى أنشئ مكتبه حتى لو رزقني الله بيوم من الأيام أولاد يجدوا مكتبة تفيدهم))
    لهذه المجلة جنبا الى جنب مع مئات الكتب الأدبية العتيقة بعضها طبعة بيروت سنة1888 و 1897

    من لزوميات المعري الى أغاني الأصفهاني الى مقابسات أبي حيان التوحيدي الى شعراء الجاهلية ثم الاسلام
    هكذا كانوا يهتمون بالقراءة
    ما شاء الله
    واضح اني محتاجة دعوة لزيارة هذه المكتبة الزاخرة
    لكن هل تظن سيدي أنه في بهالوقت حدن اصلاً بيعرف المعرى لحتى يعرف لزوم المعرى (محدش يسألني لأني معرفشنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي)
    .. فخلَّفوامِن بعدِهمْ خَلْفٌ أَضَاعوا القراءةَ وعكفوا على النت والتلفاز ..
    شكرا لكِ التفضل بالمرور .


    أضاعوا القراءه وبيتريقوا كمان عاللي بيحبوا يقرأو
    سيدي الكريم عندما أطلب من زوجي أن يحضر لي مجلة العربي
    بيقولي بكون واقف اجيبها وأنا مكسوف
    مش تطلبي طلب عدل انت غريبة الستات كلها بتجيب زهرة الخليج وانت جايه تقوليلي العربي
    فبطلب من بابا يجيبها بدل التريقة
    وبيفضل يقولي خليكي عايشة بدور المثقفة خللي القراءه تنفعك (بيتريقنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي)
    وعلى فكرة زوجي متعلم جداً وكان محب للقراءة ومثقف
    لكن مش عارفة شو اللي غيرة

    وهو اصلاً والدة مؤلف ومتخصص بالشعر الجاهلي والأدب المقارن ومولود وعندهم مكتبة تسد عين الشمس
    تزخر بكل ما يخطر بالبال
    لكن فعلاً الشباب ما عنده طولت بال على القراءه نهائي
    ولا صبر على أي شئ
    يعني لما يلاقي وقت فاضي ((ده شئ شبه مستحيل))
    بيقعد عالنت يشوف آخر أخبار العالم وكفى الله المؤمنين شر القتال
    لأنه فعلاً لم يعد هناك وقت لا لقراءه ولا لغيرة
    طبعاً أنا بتكلم عن الشباب العادين اللي بيشتغلوا مش اللي قاعدين عالقهوة
    والله المستعان
    وفعلاً سعيده لتواجدي بمنتدى في شخص مثقف متل حضرتك
    واعتذر عالاطالة واني خرجت بره الموضوع الاساسي وهي ابيات الشعر اللي حضرتك وضعته

    جزاك الله خيراً
    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    جوري غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس
  8. تكبير الخط تصغير الخط
    بتاريخ : 21-10-09 الساعة : 11:46 AM رقم #8
    كاتب الموضوع : العبّادي

    عضو مميز


    الصورة الرمزية العبّادي

    رقم العضوية : 1100
    عضو منذ : Apr 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 291
    بمعدل : 0.12 يوميا


    يقولون هنا في الريف المصري :
    ( اللي ماقراش مادراش )
    ويقصدون من لم يقرأ لن يدري ولن يعرف
    هكذا كنتُ اسمع امي : اللي ماقرأش مادراش
    فأية إفادة يجدها الانسان في زهرة الخليج او في الكواكب ؟
    حتى المجلات باتت ضحلة تافهة
    نعم في مكتبة بيتنا مجلات ولكنها تساوي وزنها ذهبا :
    من مجلة المقتطف .. الى مجلة الرسالة لأحمد حسن الزيات .. الى السياسة الأسبوعية للدكتور محمد حسين هيكل - وهو طبعا غير محمد حسنين هيكل الحالي .. الى مجلة الثقافة .. الى مجلة الرواية
    جيلهم يختلف عن جيلنا ..
    وإلا لماذا تضم المكتبة الى جانب التفسير والحديث والفقه .. روائع الأدب ودوواين الشعر القديم والجغرافيا وعلوم الفلك والتاريخ ؟
    فالثقافة شيء مهم في كل حال ..




    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ماحِيلة ُ الزَّهرةِ الفوَّاحةِِ إذا أنبتها القدرُ في قِفار ِ الأرض ِ بين سَفي الرّمال ِ ولفح ِ الهجير !





    العبّادي غير متواجد حالياً
    رد مع اقتباس



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية
Search Engine Optimization by vBSEO 3.6.0 PL2