النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: بدعة المولد ياموحد

  1. #1
    عضو متألق
    رقم العضوية : 25564
    تاريخ التسجيل : Nov 2009
    المشاركات: 994
    التقييم: 10
    الدولة : بلاد الإسلام
    الجنـس : Man
    الهوايه : عز الإسلام والمسلمين

    Question بدعة المولد ياموحد

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    من يدعي حب النبي ولم يفد
    من هديه فسفاهة وهُراء
    فالحب أول شرطة وفروضه
    إن كان صدقاً طاعة ووفاء


    فلاش لبعض كلمات
    فضيلة الشيخ / محمد حسين يعقوب
    حفظه الله




    بارك الله فيكم

  2. #2

    مديرة الأقسام الأسلامية
    رقم العضوية : 8952
    تاريخ التسجيل : Jan 2009
    المشاركات: 5,754
    التقييم: 10
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    جزاكم الله خيرا أخى الكريم
    وجعلنا الله ممن يتبعون سنة نبينا
    صلى الله عليه وسلم

  3. #3
    عضو مميز
    رقم العضوية : 34188
    تاريخ التسجيل : Mar 2010
    المشاركات: 114
    التقييم: 10
    الجنـس : Woman

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيكم
    تمت اضافته لموقع النصرة
    http://rasoulallah.net/v2/document.a...g=ar&doc=12253

  4. #4
    عضو متألق
    رقم العضوية : 25564
    تاريخ التسجيل : Nov 2009
    المشاركات: 994
    التقييم: 10
    الدولة : بلاد الإسلام
    الجنـس : Man

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم فداء مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خيرا أخى الكريم
    وجعلنا الله ممن يتبعون سنة نبينا
    صلى الله عليه وسلم
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الياقوتة مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيكم
    تمت اضافته لموقع النصرة
    http://rasoulallah.net/v2/document.a...g=ar&doc=12253

    جزاكم الله خيراً
    ونفع بكم الإسلام والمسلمين

  5. #5
    عضو جديد
    رقم العضوية : 55534
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 6
    التقييم: 10
    الجنـس : Man

    افتراضي

    جزاكم الله خير الدارين

  6. #6
    عضو جديد
    رقم العضوية : 5730
    تاريخ التسجيل : Oct 2008
    المشاركات: 7
    التقييم: 10
    الجنـس : Man

    افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    اللهم صل على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


    من كلام الامام محمد ذكى ابراهيم رحمه الله تعالى ( كلام بسيط فيه شفاء للصدور من أى شبهة لمن كان له قلب )

    أما الاحتفال بالمولد :

    فهو ما لم يكن بصورته هذه فى الصدر الأول ، وهو – على وضعه الحالى – فيه المقبول والمرفوض ، وإن كان المرفوض قد غلب فعلاً على المقبول ، ولابد من وقفة إصلاح ؛ فإن القائلين بالإلغاء يطالبون بغير الممكن أصلاً ، ولا ينظرون إلا إلى الجانب المرفوض وحده .

    أن أول من احتفل بذكرى المولد النبوى ، هو الملك المظفر ( طغرل ) ملك ( إربل ) العراق ، بموافقة الإمام أبى شامة ، والعلماء .

    ثم التقط الفاطميون الحبل ، فزودا وتوسعوا .

    وقد التمس علماؤنا الدليل ، فوجدوا أن الله كرم يوم الولادة ، ويوم الموت ، والبعث مرتين ، مرة بلسان القرآن ، وأخرى حكاية عن لسان عيسى عليه السلام "  ( وسلام عليه يوم ولد ويوم يموت ويوم يبعث حياً ) - ( والسلام على يوم ولدت ويوم أموت ويوم أبعث حياً )  " سورة مريم .

    اذن
    فيوم الولادة منزلة عند الله ، ثم نظروا فوجدوا أن رسول الله  كان يلازم صوم يوم الاثنين من كل أسبوع ! فسئل فى ذلك ، فقال : " هو يوم ولدت فيه ، وأنزل على فيه " كما ثبت فى الحديث الشريف .
    ومعنى هذا :
    أنه  كان يحيى ذكره مولده الشريف ، شكراً لله تعالى فى كل اسبوع مرة بالصيام ، وربما بما تيسر له من خير ، فهو يوم من أيام الله ، وقد أهتم رسول الله  بأيام الله ، كما فعل فى يوم عاشوراء ، وكما فعل فى ( سبوع ) الحسن والحسين ، بالإضافة إلى ما ورد من أنه ذبح  فى حجة الوداع ثلاثاً وستين بدنة ، بعدد سنى عمره الشريف .
    ومن مجموع هذا ، وما هو منه ،
    يمكن استنباط مشروعية إحياء الموالد ، لما فيها من الذكريات النافعة ، والعبر الموجهة ، وبما فيها من تلاوة القرآن ، والوعظ والإرشاد ، والذكر الصحيح ، والثقافة ، ثم بما فيها من التعرف على البر والتقوى ، والرواج الاقتصادى والصدقات ، والحركة الاجتماعية ؛ فهى بهذا الوصف أسواق خير ونفع عام لا تضيق به اصول الأحكام الشرعية ، ولا فروعها ، بل إنها تدعو إليه ، وتحض عليه.

    ثم إن الله تعالى يقول  ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين )  " الأنبياء : الاية : 107"

    ويقول- صل الله عليه وسلم  : ( إنما أنا رحمة مهداة ) "


    وقد أمر الله تعالى أن نفرح بفضله ورحمته  ( قل بفضل الله وبرحمته ، فبذلك فليفرحوا ) " سورة : يونس  ، الآية : 58 .

    فإحياء ذكرى مولد الرسول الله  بالمشروع من العبادات والخيرات ونحوها ، إنما هو فرح برحمة الله ، فهو تنفيذ لأمره تعالى .

    كذلك نحن مأمورون بالشكر على النعمة ، وما جاء به رسول الله  بشروطها : نوع منشكر النعمة ، وهو واجب قرآنى صريح .

    وعلى نحو ذلك أو بعضه ينسحب حكم مشروعية إحياء ذكريات موالد الله جميعاً ، بشروطها المقررة .

    وهنا يجب أن نقرر أيضاً القاعدة العلمية الثابتة :
    بأنه ليس كل ما لم يكن فى الصدر الأول هو حرام ، وإلا فلم يبق فى حياتنا شئ حلال .

    وفيما عدا هذا – مما اندس فى هذه التجمعات من مفاسد الخلقية والدينية والاجتماعية وغيرها – فالحكومة والصوفية الرسمية ، والجمهور ، هم المسئلون جميعاً عنها ، فى الدنيا والآخرة . وهو شئ عم وطم واورث الهم والغم .

  7. #7
    عضو جديد
    رقم العضوية : 55632
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1
    التقييم: 10
    الجنـس : Man

    افتراضي

    السلام عيكم ورحمة الله وبركاته: وبارك الله فيك يا كاتب المقال السابق ، وأسأل الله تعالى أن تكون ممن يتبع الحق إذا ظهر لك فتراه ويرزقك اتباعه ، وفي كل باطل تراه أن يرزقك اجتنابه ، ففي كل ما ذكرته من الأدلة على جواز المولد النبوي هي شُــبَــه ، والحق مثل الشمس لا يحتاج إلى تطويل كلام حتى أثبته كالشمس في وقت الظهيرة في سماء ليس فيها غمام فهي لا تحتاج لصعوبة في رؤيتها ، أما لو كان الأمر باطلا وأراد أحدنا أن يثبته يطول كلامه بإيراد الشبه لإثباته.

    فالحق هو يمكن أن تقول: فعله النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه والدليل كذا وكذا و... وتسوق ولو دليلا واحدا فإنه يكفي

    فالسواك فإنه مشروع وهو خشبة قصيرة فكلنا يعرف بأنه سنه وهو هو في صغر حجمه ، فكيف بشيء هو أكبر منها كاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم ليس عليه دليلا واضحا كوضوع دليل السواك البسيط في حجمه والعظيم في فضله

    وبالرغم من إدلائك لأشياء تظنها دليلا على جواز المولد النبوي ففي كل منها رد لهذه الشبهة ومعظمها الرد عليها: هل فعل ذلك النبي صلى الله عليه وسلم أو الصحابة رضي الله عنهم واحتفلوا بمولده........ هات الدليل الصريح الذي لا تأويل فيه كما هو دليل السواك الذي لا تأويل فيه كالشمس

    وردود أخرى لا يتيج المجال على الرد على تفاصيلها ولكن الرد في الفقرة السابقة يغني عن تفاصيل الرد ، ففي طلعة الشمس ما يغنيك عن زحلِ

    فالخير كل الخير في اتباع من سلف ، قال تعالى: ( اتبعوا ما أنزل إليك من ربكم ) الاتباع الاتباع ، وقال تعالى : ( قل هل عندكم من علم فتخرجوه لنا ) ، وقال تعالى : ( قل هاتوا برهانكم إن كنتم صادقين )

    وإياك أن تحدث أمرا في دين الله ما ليس منه... كالاحتفال بالمولد النبوي

    اعذرني على الإطالة ، أسأل الله تعالى أن يبصرك بدينك وأن يزيدني وإياك علما من لدنه إنه ولي ذلك والقادر عليه ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

  8. #8
    عضو جديد
    رقم العضوية : 5730
    تاريخ التسجيل : Oct 2008
    المشاركات: 7
    التقييم: 10
    الجنـس : Man

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأخ الفاضل جزاك الله خيرًا وهدانى وإياك لما فيه الخير والفلاح
    سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صيامه يومى الإثنين فقال صلى الله عليه وسلم: " ذاك يوم ولدت فيه, وفيه بعثت, وفيه أُنزل علىَّ", (أو كما قال صلى الله عليه وسلم), ألا يكفينا أنه صلى الله عليه وسلم كان يحتفل بمولده أسبوعيًا ويريد بعض الناس اعتبار ذلك من البدعة.
    محمد بن صالح العثيمين الإجابة:
    [LIST][/LIST]
    صوم يوم الإثنين والخميس سنة، وذلك لأن الأعمال تعرض فيهما على الله عز وجل، قال النبي صلى الله عليه وسلم: "فأحـب أن يعـرض عملـي وأنا صائم"، وصوم الإثنين أوكد من صيام الخميس، وفي الحديث أن النبي صلى الله عليه وسلم سئل عن صيام يوم الإثنين فقال: "ذاك يوم ولدت فيه، وبعثت فيه، وأنزل عليَّ فيه".
    أما بخصوص مقولتكم : هل فعل النبى صلى الله عليه وسلم أو الصحابة رضى الله عنهم ذلك؟ فهل هذا ينطبق على كل البدع الموجودة فى عصرنا هذا ومنها مثلا هذا الجهاز الذى أستخدمه وتستخدمه أنت ويستخدمه ملايين البشر من المسلمين فى أرجاء المعمورة؟
    اللهم علمنا ما ينفعنا, وانفعنا بما علمتنا
    اللهم اهدنا فيمن هديت وصل الله تعالى وسلم على سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •